ملف العدد 69 – محامون تحت الوصاية

ملف العدد 69 – محامون تحت الوصاية

بادرت نقابة المحامين في بيروت بصورة مفاجئة في آذار 2023 إلى تعديل نظام آداب المحامين من دون أيّ مقدمات أو استشارة سابقة. وقد تبيّن من هذه التعديلات أنّها تُخضع الظهور الإعلامي للمحامين لنظام الرقابة المسبقة في كلّ ما يتصل بالقضاء والقانون، أي في كل ما يفترض أنه يتصل باختصاصِهم.

منذ اللحظات الأولى، أدركت “المفكرة القانونية” ومعها شركاؤها في “ائتلاف استقلال القضاء” وتحالف الدفاع عن حرّية التعبير في لبنان أنّ الهدف من هذه التعديلات هو إطفاء الضوء وكتم الصوت عن كلّ ما يتّصل بالمحاسبة أو الإصلاح. وفيما احتلّت هذه التعديلات حيّزًا هامًّا من الخطاب العام وبخاصّة بعد استدعاء المدير التنفيذي لـ “المفكرة” نزار صاغية إلى مجلس النقابة مع التهويل بشطبه على خلفية اعتراضه عليها، انتهتْ الهيئة المختلطة لدى محكمة استئناف بيروت إلى ردّ الطعن القضائي المقدّم ضدّها، ترسيخًا لإخضاع حرّيات المحامين للرقابة المسبقة.

ننشر هنا ملفًّا كجزء من العدد 69 من مجلة المفكرة القانونية، عن هذه التعديلات وعن التفاعلات حولها وعن هنات قرار محكمة الاستئناف في بيروت بالإضافة إلى مسعى لاستشراف الخطوات المرتقبة في مواجهتها.

فهرس مقالات الملف:

محامون تحت الوصاية القسم الأول: “آداب المحامين” تهدّد حرّياتهم ومعها الخطاب الحقوقي
محامون تحت الوصاية القسم الثاني: حجج السّلطة دفاعًا عن قتل الحرّية
شيطنة الحرّية على منبر نقابة المحامين: “حذار الجرائم التي ترتكب باسمها”
شجب محلّي وعربي ودولي لتقييد حرّيات المحامين

لتحميل الملف بنسخة PDF

للاطّلاع على العدد كاملًا

انشر المقال



متوفر من خلال:

المهن القانونية ، ملف ، المرصد القضائي ، نقابات ، حرية التعبير ، مجلة لبنان ، لبنان ، مقالات



اشترك في
احصل على تحديثات دورية وآخر منشوراتنا
لائحتنا البريدية
اشترك في
احصل على تحديثات دورية وآخر منشورات المفكرة القانونية
لائحتنا البريدية