نادي قضاة المغرب يعلن عن فتح باب الترشح للفوز بجائزة المرأة القاضية


2015-03-03    |   

نادي قضاة المغرب يعلن عن فتح باب الترشح للفوز بجائزة المرأة القاضية

أعلن نادي قضاة المغرب عن فتح باب الترشح للفوز بجائزة المرأة القاضية لسنة 2015. وجاء في البيان الصادر أنه في حالة عدم تقديم أي طلب، فان المكتب المسير سيعتمد عدة معايير موضوعية والمتمثلة في تنفيذ توصيات الاجهزة الوطنية خلال الولاية الأولى وحضور المبادرات والندوات والأوراش والحفلات التكريمية… فضلا عن الاسهامات العلمية والفكرية والادبية و القيمة المضافة المقدمة لنادي قضاة المغرب.

وكان النادي أطلق منذ سنة 2012 ، جائزة "المرأة القاضية" تمنح تزامنا مع الاحتفاء باليوم العالمي للمرأة في 8 مارس من كل عام، وذلك انطلاقا من اهتمام هذه الجمعية المهنية بضرورة تسليط الضوء على تجربة المرأة المغربية في مجال القضاء والتي كانت أول امرأة عربية ومسلمة في العصر الحديث تتبوأ كرسي القضاء.

اختار نادي قضاة المغرب كل سنة الاحتفاء بالمرأة القاضية من خلال اختيار عدة شخصيات نسائية قضائية وطنية وجهوية وتكريمها والتعريف بمساراتها. كما منح النادي ابتداء من 2014 جائزة للمرأة القاضية المتمرنة.

من جهة أخرى شهدت العديد من المكاتب الجهوية لنادي قضاة المغرب عددا من الأنشطة للاحتفال باليوم العالمي للمرأة من أهمها مبادرة "وردة لكل قاضية" والتي أعلن عنها المكتب الجهوي ببني ملال تكريما للنساء القاضيات على مستوى الدائرة الاستئنافية وذلك بتاريخ 08 مارس 2012. كما خصص عدد من المكاتب الجهوية، منها المكاتب الجهوية بالقنيطرة والدار البيضاء وتازة والحسيمة والرباط ومكناس، جائزة للمرأة القاضية في دائرة عملها. 

الصورة منقولة عن موقع alkhaleej.ae

انشر المقال

متوفر من خلال:

المغرب ، المرصد القضائي ، استقلال القضاء ، مقالات ، لا مساواة وتمييز وتهميش



لتعليقاتكم


اشترك في
احصل على تحديثات دورية وآخر منشوراتنا
لائحتنا البريدية
اشترك في
احصل على تحديثات دورية وآخر منشورات المفكرة القانونية
لائحتنا البريدية