ثوّار مرج بسري: سنقاوم السد باللحم الحي


2020-04-13    |   


عمدت مجموعة من ثوّار مرج بسري بالتنسيق مع الحملة الوطنية للحفاظ على مرج بسري إلى تنظيم نشاط قبل ظهر يوم الإثنين 13 نيسان 2020، عمدوا خلاله إلى لفّ الحبال على أجساد المشاركات والمشاركين في التحرّك وربطها إلى أشجار الصنوبر التي شهدت مجزرة بيئية عبر قطعها من ضمن نحو 300 ألف شجرة معمّرة ومثمرة سيقضي عليها مشروع السد. وأراد الثوّار التأكيد على استمرار تحرّكهم برغم الكورونا لمنع سدّ بسري المدمّر. وأكّدوا أنّهم سيرجعون اليوم إلى منازلهم التزاماً بقرار الدولة بالتعبئة العامة، مؤكّدين عودتهم في حال استؤنفت الأشغال ليمنعوا مرور المشروع: “عليهم أن يقطعوا أجسادنا مع الأشجار، سنقاوم السد باللحم الحي”، كما قالوا لـ”المفكرة”.

انشر المقال

متوفر من خلال:

أحزاب سياسية ، بيئة وتنظيم مدني وسكن ، حركات اجتماعية ، فيديو ، قطاع خاص ، لبنان