إعادة انتخاب الشنتوف رئيسا لنادي قضاة المغرب وسط حضور عدد كبير من القضاة الشباب


2018-05-07    |   

إعادة انتخاب الشنتوف رئيسا لنادي قضاة المغرب وسط حضور عدد كبير من القضاة الشباب

عقد نادي قضاة المغرب بتاريخ 05/05/2018، جمعه العام وهو الثالث من نوعه منذ تأسيس النادي، من أجل انتخاب أجهزته الوطنية، والمتمثلة أساسا في رئيس النادي، والمكتب التنفيذي والمجلس الوطني، وهي أجهزة تنتخب بالاقتراع العام المباشر.

الجمع العام عرف حضورا كثيفا من القضاة خاصة الشباب منهم، حيث فاز الرئيس الحالي لنادي قضاة المغرب الدكتور عبد اللطيف الشنتوف بولاية جديدة بفارق كبير عن منافساته من بين قاضيات النادي الثلات اللواتي ترشحن لمنصب الرئاسة.

وجاءت تشكيلة المكتب التنفيذي والمجلس الوطني شاملة لتمثيلية واسعة للقضاة من كافة جهات المغرب.

وقد أكد الرئيس المنتخب في تصريح للمفكرة القانونية أن نادي قضاة المغرب يراهن في الولاية الجديدة على مواصلة الترافع والنضال من أجل التنزيل السليم لمقتضيات الدستور الجديد في شكل قوانين ضامنة لاستقلال القضاء وللحقوق والحريات الأساسية، وسيركز العمل على تتبع نتائج المجلس الأعلى للسلطة القضائية ومواكبة عملية إعداد مدونة السلوك، والمساهمة في النقاش العمومي حول عدد من الاصلاحات التشريعية الراهنة على رأسها مشروع القانون المنظم للمعهد العالي للقضاء، والمفتشية العامة للشؤون القضائية، وقانوني المسطرة الجنائية والمدنية والتنظيم القضائي مع التشبيك مع باقي الفاعلين في المجال، ومواصلة سياسة الانفتاح على المحيط القضائي داخل المغرب وخارجه، دون إغفال الجانب الاجتماعي للقضاة.

وكان لافتا في الجمع العام لنادي قضاة المغرب حضور أعضاء من المجلس الأعلى للسلطة القضائية بصفتهم أعضاء في نادي قضاة المغرب في تجسيد لحقهم في التعبير والتجمع الذي يكفله الدستور الجديد.

انشر المقال

متوفر من خلال:

المرصد القضائي ، استقلال القضاء ، المغرب



لتعليقاتكم


اشترك في
احصل على تحديثات دورية وآخر منشوراتنا
لائحتنا البريدية
اشترك في
احصل على تحديثات دورية وآخر منشورات المفكرة القانونية
لائحتنا البريدية