جورج عازر الحداد

يُعد أطروحة دكتوراه في العلوم الإقتصادية في فرنسا وباحث وأستاذ مساعد في كلية الحقوق والإقتصاد في نانسي



110 مليار ليرة من النفقات الوهمية أو غير الضرورية: إضاءة على بعض الهدر في مسودة مشروع موازنة العام 2019

في حين يسعى مجلس الوزراء إلى تخفيض مخصصات المتقاعدين ووقف التوظيف مرحلياً في القطاع العام أمام الشباب بفعل ضبط نفقات الدولة وإقرار مشروع الموازنة الحالي، كان من المفيد النظر إلى جداول الإنفا...المزيد >>

قراءة اقتصادية في أسباب حركة "السترات الصفراء" في فرنسا

غريبٌ ما حصل في فرنسا منذ أسابيع. حتى أنّ البعض تساءل من الخارج إن تغيّرت فرنسا إلى هذا الحد. أهذه فرنسا بتاريخها السياسي الكبير، أهذه الجمهورية ودولة القانون والمؤسسات، أهذه جامعات السوربون...المزيد >>

قراءة إقتصادية في انسحاب الولايات المتحدة من الإتفاق النووي مع إيران

"العالم انقلب في 8 أيار 2018"، هكذا عَنونت L’OBS الفرنسية[1] بعد خروج الولايات المتحدة من الإتفاق النووي مع إيران. قبل ردود الفعل الدبلوماسية المُرحّبة، القلقة أو الشاجبة، تر...المزيد >>

قراءة إقتصادية في الحراك الإيراني: عندما يفشل النمو في خلق فرص العمل

"إنّ السياسيين لا يَرون البؤس إلا عبر الإحصاءات. لا نبكي أبداً أمام الأرقام" (Abbé Pierre) غريبٌ ما حصل في إيران منذ أيام. إقتصادياً، وعلى الرغم من أن النمو في البلاد قد ...المزيد >>

بالأرقام 63 مليار ليرة من النفقات العامة الوهمية عام 2017

أتى إقرار موازنة العام 2017 بعد 11 عاماً دون قانون موازنة (2006-2016 ضمناً)، لكنّه لم يُشكّل صدمةً إيجابية على الصعيد الماكرو-إقتصادي. فعلى أهمية "انتظام" الإنفاق العام والرقابة ال...المزيد >>

التصنيف المهني للنواب 1920-2016: زواج السياسة والمال عبر المحامين

أفرز الفيلسوفان أفلاطون ("الجمهورية") وأرسطو ("السياسية") في توصفيهما للأنظمة السياسية مساحةً لشرح "الأوليغارشية" أو حكم القلّة لصالح القلّة. وتنطبق الأوليغارشي...المزيد >>

رواتب الرؤساء والنواب اللبنانيين من الأعلى عالمياً: 66 مليار ليرة لبنانية بأقل تقدير

في حين سعى النواب إلى تجريد القضاة من صندوق تعاضد القضاة على نحو قد يهدد استقلاليتهم ومستوى العدالة في لبنان بحجة ضبط نفقات الدولة، كان من المفيد النظر إلى مجموع الرواتب والتعويضات التي تعود...المزيد >>

700 مليار دولار: خسائر وانعكاسات الحرب على الاقتصاد السوري

لا يختلف الاقتصاد السوري اليوم عن الدمار في شوارع حلب وحمص والرقة وديز الزور. بعد مؤشرات اقتصادية واجتماعية إيجابية في العقد السابق للأزمة (مُشابهة للاقتصاد اللبناني قبل حرب العام 1975). تُش...المزيد >>

اقرأ أكثر